لطيفة رأفت: طفل الأنابيب ليس عيبا

0 0
خرجت أخيرا الفنانة لطيفة رأفت (53 سنة)، من دائرة الصمت الطويل الذي اختارت أن تلجأ إليه، منذ أول مرة شاع خبر حملها، على شبكات التواصل الاجتماعي، والمواقع الإخبارية المغربية.
وقالت لطيفة رأفت إنها تكتمت على زواجها وعلى حملها، لأن حياتها الشخصية لا تعني أحدا. وعلقت بسخرية ” واش أنا كانضور على الديور وتاندق على العيالات باش يوريوني رجالاتهم”.
وحكت ابنة وزان، وهي تتحدث إلى شوف تي في، الكثير عن محاولات سابقة لحملها، بعد أن جربت اللجوء إلى “الحمل عن الأنبوب”، وكيف فشلت هذه المحاولات جميعا، اضطرت إلى اجهاضها.
وسردت صاحبة رائعة “خيي” كيف كانت حاملا في بلجيكا، دون أن يكون في علمها، وهو الأمر الذي اكتشفته بعد عودتها إلى المغرب، حين ذهبت إلى الطبيب بسبب شعورها بتعب شديد.

اترك رد