الأحد , يوليو 21 2019
آخر الأخبار
الرئيسية / صحة وعلوم / الدكالي يعطي الانطلاقة الرسمية لخدمات مستشفى القصر الكبير

الدكالي يعطي الانطلاقة الرسمية لخدمات مستشفى القصر الكبير

أعطى أنس الدكالي وزير الصحة، وعامل إقليم العرائش، الانطلاقة الرسمية لخدمات مستشفى جديد بالقصر الكبير، اليوم الخميس، وذلك بحضور الشركاء الفاعلين في هذا المشروع.

وأوضح بلاغ لوزارة الصحة، أن تدشين هذا المستشفى الجديد جاء تنفيذا للسياسة الصحية التي تنهجها وزارة الصحة والهادفة إلى تقريب الخدمات الطبية والعلاجية من الساكنة المحلية، وتخفيف العبء على المراكز الاستشفائية الأخرى بالجهة والسعي الحثيث إلى تقليص الفوارق المجالية.
وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الصحة أنجزت هذا المستشفى على مساحة قدرها 21 195 متر مربع احتضنت بنايته 6672متر مربع، بطاقة استيعابية تصل إلى 80 سريرا، وبغلاف مالي إجمالي قدره 80 مليون درهم، كما تم تجهيزه بمعدات وآليات بيوطبية حديثة وعالية الجودة، وذلك بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، ووكالة إنعاش وتنمية الشمال، والمجلس الإقليمي للعرائش، وجماعة القصر الكبير.

ويتكون هذا المستشفى من وحدة للطب العام، ووحدة للجراحة وتشمل ثلاث قاعات للعمليات الجراحية، وقاعة للإنعاش، ووحدة للتعقيم، وقسم لصحة الأم والطفل يشمل: وحدة طب الأطفال، وحدة للولادة، وأخرى لتتبع الولادة، بالإضافة إلى مصلحة للمستعجلات ومصالح عامة.
أما المصالح الطبية التقنية فتشمل: التصوير الاشعاعي والفحص بالصدى والسكانير، ومختبر مجهز بأحدث التجهيزات، ومصلحة الاستقبال والقبول، ومستودع للأموات الاستشفائية مع غرفة للتشريح.

إلى جانب ذلك يتوفر هذا المستشفى على مركز للاستشارات الخارجية ويضم: وحدة طب العيون، ووحدة للترويض الطبي، ووحدة لطب وجراحة الأسنان، وأخرى للاستشارة الطبية في مجال التغذية والحمية، وكذلك مصلحة الصيدلية الاستشفائية .
من جهة أخرى، فقد عبأت وزارة الصحة طاقما طبيا عاما ومتخصصا (20طبيبا وصيدلانيا)، وطاقما تمريضيا يتكون من 81 ممرضا وتقنيا، إلى جانب الطاقم الإداري.
وينتظر أن يستفيد من خدمات هذا المستشفى ساكنة تقدر بأزيد من 250 ألف نسمة، منحدرة من الجماعة الحضرية القصر الكبير والجماعات القروية المجاورة.

عن Zhor Lamghari

Avatar

شاهد أيضاً

الأساتذة المتعاقدون يملؤون شوارع مراكش

خرج الأساتذة المتعاقدون بالآلاف في تظاهرة جابت شوارع المدنية الحمراء، أطلقوا عليها مسيرة الوفاء للشهداء …

اترك تعليقاً

error: