الرئيسية / بانوراما / عاجل.. بعدما ظن الجميع أنه توفي.. سائق حافلة فاجعة الرشيدية يسلم نفسه

عاجل.. بعدما ظن الجميع أنه توفي.. سائق حافلة فاجعة الرشيدية يسلم نفسه

قدم سائق الحافلة التي انقلبت بقنطرة “واد درمشان” على مستوى جماعة الخنك يإقليم الرشيدية، أمس الأحد، وأدلت إلى مقتل 17 مسافرا وفقدان آخرين، نفسه إلى السلطات المحلية بالراشيدية، بعدما ظن الجميع أنه من بين القتلى المفقودين الذين تواصل فرق الإنقاذ عمليات البحث للعثور على جثتهم.

فحسب مصدر مطلع لولاية جهة درعة تافيلالت، فإن سائق حافلة نقل المسافرين القادمة من الدار البيضاء والمتوجهة إلى مدينة الريصاني، والذي كان يعتبر من بين الأشخاص المفقودين، تقدم اليوم الاثنين لدى المصالح الصحية بالمستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بالرشيدية، بعد أن لاذ بالفرار مباشرة بعد الحادث، فيما كان مساعده قد كشف أن السائق قد يكون من بين القتلى المفقودين.
وأضاف المصدر ذاته أنه تم وضع المعني بالأمر بجناح خاص لتلقي العلاجات الضرورية، تحت مراقبة المصالح الأمنية، في انتظار إخضاعه لبحث قضائي من طرف المصالح المختصة تحت إشراف النيابة العامة.

وبذلك يكون عدد الناجين من هذه الحادثة، حسب السلطات، بلغ إلى حد الساعة 30 شخصا تلقوا الفحوصات والعلاجات اللازمة بالمستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بالرشيدية.

 

 

 

عن Kawtar Boulwiza

Avatar

شاهد أيضاً

وزارة أمزازي توقف حارس أمن بوزارة التعليم العالي بسبب عبارة “أنا هو الملك”

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، اليوم الأربعاء، أنها قامت بتوقيف حارس أمن …

اترك تعليقاً

error: