أسباب حلول الرجاء بالعاصمة قبل “الديربي العربي”

0 8

يواصل فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم، تحضيراته لمباراة “الدريبي” العربي، عندما يستقبل ضيفه الوداد البيضاوي، مساء يوم غد السبت، بالمركب الرياضي محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء، لحساب ذهاب ثمن نهائي كأس محمد السادس للأندية العربية.

وارتأى فريق الرجاء، التحضير بعيدا عن مركز لوازيس بالبيضاء، حيث خاضت العناصر الرجاوية آخر حصة تدريبية قبل موعد « الدربي » العربي، بملعب « بيلفيدر » التابع لفريق الفتح الرياضي، والمجاور للمكتبة الوطنية بباب الرواح، بالعاصمة الرباط.

وجاءت خطوة التحضير بالعاصمة الرباط، بدل الإعداد بالمركز الرياضي التابع لـ « الخضر »، بغية إبعاد اللاعبين من كل الضغوط النفسية التي قد تؤثر سلبا على معنويات المجموعة، والتحضير للمباراة في أجواء هادئة، لمساعدة اللاعبين على التهيء ذهنيا ونفسيا.

وقد منعت إدارة مركب محمد الخامس، فريقي الرجاء والوداد، من إجراء آخر حصة إعدادية على أرضيته، حتى يكون جاهزا للعرس الكروي العربي، ويتم تسويق المباراة بأفضل صورة، سواء على مستوى الأرضية والمدرجات وكذا قيمة وحجم المواجهة.

ومعلوم، أن مباراة الرجاء امام الوداد، ستلعب بشبابيك مغلقة، بسبب الإقبال الكبير لجماهير الفريقين، سواء عبر الأنترنيت أو في الأماكن، التي خصصت لبيع تذاكر المباراة، والتي شهدت توافد حشودا كبيرة من جانب أنصار الفريقين، حيث اضطر المنظمون إلى الاستعانة بسلطات المدنية، من أجل تأمين مرور عميلة البيع، بعيدا عن الفوضى.

 

اترك رد