سكان مدينة مرزوكة ونواحيها تفتح بيوتها مجانا للأجانب

0

أطلق أرباب المخيمات السياحية والفنادق بجماعة الطاوس بجهة درعة تافيلالت، مبادرة إنسانية ذاتية، تتمثل بضيافة السياح الأجانب العالقين في المغرب مجانا، بعد تفشي فيروس “كورونا”، وغلق الحدود الجوية والبحرية التي اعتمدها المغرب لتصد للفيروس المذكور.

وفي هذا الصدد قال موحى كراوي، فاعل جمعوي ومنعش سياحي بمنطقة مرزوكة لجريدة “أنباء الآن”، أنه بعد تفشي فيروس كورونا في العالم وغلق الحدود الجوية والبحرية من طرف المغرب، من أجل حماية مواطنيه، تبنى شباب المنطقة والمنعشيين السياحيين فكرة ضيافة السياح العالقين في المغرب مجانا، إلى حين فتح الحدود، رغم تدهور الحياة السياحة فيها بسبب الفيروس المذكور.
وأضاف المتحدث، أنه تم إطلاق هذه المبادرة الذاتية عبر عدة صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي لضيافة السياح العالقين، رغم الضرر الكبير الذي تعيشه المنقطة بعد توقف الأنشطة السياحية، وأنعدام السياحة.
وأردف المتحدث ذاته، أن هذا الوضع أجج مبدأ الإنسانية، إذ أبدينا إستعدادنا الترحيب بالسياح العالقين في مطارات المغرب، ريتما يتم التغلب على الأزمة التي شملت الإنسانية جمعاء، وذلك بفتح عدد من الفنادق والمخيمات وكذا المنازل بمنطقة مرزوكة بالمجان لضيافتهم.

وأضح كراوي، أن هذه المبادرة ليست غريبة على أبناء الصحراء، بالإضافة أنها عرفان لدور السياح والسياحة في رفع التهميش والحكرة على منطقة كانت في الزمن القريب  مجرد صحراء قاحلة.

وأفاد المتحدث ذاته، أن عددا من المنعشين السياحيين جالوا أوروبا و تشبعوا بالمعاني الحقيقية الإنسانية والانفتاح على الآخر والتعايش السلمي مع ثقافات وحضارات متنوعة من اسيا وأمريكا وأوروبا، إذ ليس بالغريب أن يبادروا بإيواء السياح مجانا بعدما انقطعت بهم السبل في موطننا بسبب فيروس كورونا.

وقال المتحدث نفسه، أن المقاول في مجال السياحة يعي أهمية السياح، وكذا دورهم الكبير في إنعاش قطاع السياحة والمنطقة، الشيء الذي جعلنا نحن كشباب ومنعشين سياحين، نشعر بالامتنان لهم، إذ ارتئينا أن نعبر لهم عن تضامننا معهم بهذه الطريقة.

يشار أن العشرات من شباب منطقة مرزوكة وحاسي البيض وقصر أجدايد بجماعة الطاوس، نشروا على حساباتهم في مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك، انستقرام” دعوات الترحيب بالمجان للسياح العالقين في مطارات المغرب، بسبب وباء كورونا المستجد.

اترك رد